الأحد، 15 يونيو، 2014

صور تظهر تنفيذ داعش إعدامات جماعية لمدنيين ومنسوبي الجيش والشرطة في صلاح الدين، #العراق #ISIS #Iraq (GC)



بثت مواقع وحسابات تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المعروفة إعلاميا بـ "داعش" صورا لعمليات إعدام نفذتها بحق مواطنين عراقيين في محافظة صلاح الدين بالعراق. وقالت الجماعة ان المغدورين قاوموا تقدمها في الموصل، وبينهم جنود في الجيش العراقي. وتظهر الصور عشرات العراقيين في أعمار شابة نسبيا بملابس مدنية، يأمرهم مقاتلو داعش بالاصطفاف وتقيد أيديهم، قبل ان يقتلوا بصورة جماعية بأسلحة الية من قبل صف من نحو ثمانية أشخاص من عناصر داعش، بعضهم عمد لتغطية وجهه. ورفع اثنان رايات التنظيم.

كان التنظيم قد استولى الثلاثاء الماضي على  5 قرى في ناحية الساحل الايسر شمالي محافظة صلاح الدين (كنيطرة، والشيخ والسلمان، حمد، كنعوص، والمشهد) وداهموا مبنى المحافظة، كما استولوا على ناحيتي الصينية وسليمان بيك، وتمكنوا من الاستيلاء على مدينة تكريت مركز المحافظة قبل ان ينسحبوا منها لاحقا. 




كان المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، روبرت كولفيل، قد قال الجمعة، إن عدد الذين قتلوا في الأيام الأخيرة بعدما اجتاح متشددون إسلاميون مدينة الموصل العراقية ربما يصل إلى المئات.

S C