الاثنين، 30 أبريل، 2007

مصر تفرج عن اللاجئين السودانيين التسعة وترفض التحقيق بمجزرة المهندسين والجامعة العربية تندهش من كلمة ابادة عرقية بدارفور!

مصر تفرج عن اللاجئين السودانيين التسعة وترفض التحقيق بمجزرة المهندسين والجامعة العربية تندهش من كلمة ابادة عرقية بدارفور! 1- تم إخلاء سبيل اللاجئين السودانيين التسعة (المحتجزين منذ الثاني من أبريل الجاري) قبل يومين
2- ومصر ترفض التحقيق في مجزرة اللاجئين السودانيين بميدان مصطفى محمود30ديسمبر2005 (مصدر مسئول بوزارة الخارجية يقول أن مصر سوف ترد رسميا علي طلب لجنة العمال المهاجرين بالأمم المتحدة بإعادة فتح التحقيق في الأحداث التي وقعت خلال تفريق الشرطة للمتظاهرين السودانيين بميدان المهندسين قائلا إن تلك الأحداث لاتدخل في إطار عمل لجنة العمال المهاجرين) 
3- ومصر أبلغت أول أمس الأمم المتحدة انها تريد ارسال قواتها المسلحة للمشاركة في حفظ السلام بدارفور وذلك بعد زيارة رئيس المخابرات المصرية للخرطوم قبل أيام!
4- والجامعة العربية‏ تعرب‏ عن "بالغ اندهاشها " من القرار الصادر عن مجلس النواب الأمريكي يوم الأربعاء الماضي‏ الذي يطالب الجامعة العربية بالإعلان عن أن انتهاكات حقوق الإنسان الواقعة في دارفور ‏ تعد إبادة جماعية
ايه العك ده!!

السبت، 28 أبريل، 2007

لا لإرسال قوات مصرية لدارفور - حملة

لا لإرسال قوات مصرية لدارفور - حملة
للحكومة المصرية التي أعلنت اليوم استعدادها لارسال قوات لدارفور .. حلوا مشاكل البدو في سيناء (وآخرها بدا جلياً قبل يومين)أولا

الاثنين، 23 أبريل، 2007

تجديد حبسللاجئين سودانيين لسبعة أيام منذ التاسع عشر من أبريل الجاري

تم تجديد حبس اللاجئين السودانيين لسبعة أيام منذ التاسع عشر من أبريل الجاري
مثلوا أمام نيابة الدقي بحضور محامين من مركز المساعدة القانونية و مركز هشام مبارك
عدد اللاجئين 9
بعضهم يحمل بطاقات حماية دولية دائمة وآخرون يحملون بطاقة صفراء- حماية مؤقتة
تفاصيل القصة في بوستات سابقة

الخميس، 5 أبريل، 2007

عاجل- تجديد حبس اللاجئين السودانيين15يوما بعد ربع ساعة من بدء محاكمتهم!

تجديد حبس اللاجئين السودانيين15يوما بعد ربع ساعة من بدء محاكمتهم!

في الثامنة تقريبا صباح اليوم تم نقل اللاجئين السودانيين للعرض على النيابة - بعد يومين فقط من الأربعة أيام الأولى التي حكم بها عليهم على ذمة التحقيق، استغرقت المحكمة الهزلية ربع ساعة حسب المحامية أمل من مركز المساعدة القانونية،رفض طلب اللاجئين العرض على الطب الشرعي لإثبات إصابتهم التي تعرضوا لها في قسم الدقي يوم الإثنين الماضي عندما تم إلقاء الفبض عليهم، تم ترحيلهم إلى سجن طرة للتواصل مع المحامين من متابعي القضية
أ شريف هلالي0122988544 (الجمعية العربية لحقوق الإنسان- أستاذ محمد بيومي 0105094449- أستاذة أمل ( مركز المساعدة القانونية
اقرأ أيضا ما كتبه يحيى مجاهد

الثلاثاء، 3 أبريل، 2007

اللاجئون السودانيون الآن بتخشيبة الجيزة قسم الترحيلات

اللاجئون السودانيون الآن بتخشيبة الجيزة قسم الترحيلات - ربما فكر احد في تمرير العام لهم
وجهت لهم تهم التجمهر وتجمع أكثر من خمسة و محاولة التاثير على قارارات المفوضية السامية لشئون اللاجئين لقبول طلباتهم، وتكدير السلم الخ
استمرت التحقيقات مع اللاجئين أمس في نيابة الدقي حتى منتصف الليل
انتقلوا بعدها لقسم الدقي ثم الى الجيزة
وكان قرار النيابة بالحبس على ذمة التحقيق 4 ايام
في خلال تحقق مع احد اللاجئين يطلب أن يشرب ماء يضيف أنه لم يأكل شيئا منذ الثامنة صباحا فيتندر وكيل النيابة به
المعاملة كانت سيئة للمحامين وفتشت حقيبة محامية شابة من مركز المساعدة القانونية لأن وكيل النيابة انزعج من صوت كيس شيبسي كان في حقيبتها!
شريف هلالي تعرض لاستفسارات ومحاولة ثنيه عن دخول مقر النيابة
نكرر: اللاجئون السودانيون الآن بتخشيبة الجيزة قسم الترحيلات - ربما فكر احد في تمرير الطعام لهم

الاثنين، 2 أبريل، 2007

هام- تحديث حول اللاجئين السودانيين المحتجزين بنيابة الدقي حاليا

موجودة خارج القاهرة وللأسف ليس لدي كومبيوتر منذ فترة ولفترة قادمة أيضاً لذا اعتمد في تحديث الأخبار حول اللاجئين السودانيين المحتجزين على رسائل الموبايل القصيرة و الاتصالات
المهم:
تعرض اللاجئون للضرب على يد رجال الأمن بقسم الدقي بعد فصل الرجال التسعة منهم في غرفة الحبس الاحتياطي،
وهو ما يذكر ويجعلنا نخشى تكرار بما حدث لهم في 24اغسطس2004 من اهانات وتعذيب
لم يحضر أي محام تحقيقات الأمن معهم في قسم الدقي
وقد راعني حقا الموقف السلبي لبعض النشطاء خاصة الذين قالوا أنهم يفضلون اصدار بيان وفق ما يتلقونه من معلومات من مصادري بين اللاجئين التي كونتها عبر عامين من التواصل معهم على ان يخطفوا رجلهم لهم ولو حتى ببعض الطعام
المهم
في الخامسة و النصف تقريبا توجهت بهم الشرطة لنيابة الدقي
عدداللاجئين المحتجزين حتى الآن هم 9 رجال :
ملحوظة - بعضهم ليس من ذوي الضحايا لكنهم من لجنة صوت اللاجيء التي نظمت اعتصام نهاية العام 2005 بمصطفى محمود :
صلاح الدين موسى
نزار حماد
محمد حسين
فخر الدين دميري
حامدداوود
محمدعباس
نزار محمد أحمد
عبدالله آدم حسين
موسى
وحتى الخامسة و النصف تم اخلاء سبيل
الاطفال :
حماد- 6 شهور
مريم - عامان
النساء:
عواطف ادم- زوجة اللاجيء محمد عباس
حليمة آدم

يواجه اللاجئون تهمتي: التجمهر+التجمع التظاهر بدون إذن
على ما فهمت منهم

حضر المحامي محمد بيومي ومعه محامية زميلة نحو السابعة
ثم عاودت الاتصال ببعض المحامين و وعد المحامي شريف هلالي أنه سيتوجه لهم
بعض الصحافيين و المدونين اتصلوا ووعدوا بنشر الجديد فشكرا للجميع
نكرر أن اللاجئين هم من ذوي اثنين من ضحايا مذبحة المهندسين وبسبب عدم ادراج اسمهم في كشف من 30 ضحية
فان السفارة السودانية لم تسلمهم تعويضات
الكشف والتعويضات المالية مصدرها الحكومة المصرية دون اعلان رسمي بذلك
بعد تفاهم تم عقب زيارة النائب الاول للرئيس السوداني وحاكم اقليم الجنوب بالسودان- سيلفا كير ميارديت
والاسماء ال30 مصدرها مكتب الحركة الشعبية بالقاهرة التي لم تسجل بقية اللاجئين ال56
ووارد جدا تكرار هذه الاحداث من اسر بقية الضحايا ممن لم تشمل اسماؤهم بالكشف

ووارد ان يكون الجانب المصري تسلم الاسماء كاملة لكنهم اكل ما يقرب من نصف التعويضات و اكتفي بصرف مبلغ 1150 الف دولار فقط مقابل توقيع اهل كل ضحية على انها لن تقاضيالحكوةمة و لا المفوضية في شان المذبحة
سنعرف اين ذهبت بقية التعهويضات لبقية الضحايا
و لا تنسوا أن دماء الضحايا فم تظل عن الثأر تستفهم
وأن القاتل يقتل بعد حين
وبشر القتل بالقتل- نصوص دينية
ملحوظة - حسب مفوضية الللاجئين فانه لم يكن هناك موعد للاجئين بمقر المفوضية صباح اليوم وحسب اللاجئين فان الامن طلب منهم مساء الاربعاء ان يذهبوا صلباح اليوم للمفوضية لحل الامشكلة ثم فؤجئوا بامن المفوضية يرفض دخولهم الثامنة صباحا ثم يحيط بهم حتى وصلت سيارة شرطة بعد نصف ساعة و توجهت بهم لقسم الدققي قبل التاسعة!
خطة بلهاء يا أمن
مكشوفة
حسنوا مستواكم شوية فيما بعد

مفوضية اللاجئين تكرر استدعاء الأمن لأسر ضحايا مجزرة المهندسين

لقد تكرر ما حدث الأربعاء الماضي
عند مراجعة أسرتي الضحيتين السودانيتين( قذافي وفضل)
للمفوضية حسب طلب الأخيرة منهم
في الثامنة صباح اليوم الاثنين
فوجئوا بحاجز حديدي حولهم يفصلهم عن مدخل استعلامات المفوضية حيث منعوا من الدخول و كانوا قد منعوهم من الوقوف مع بقية اللاجئن السودانيين،
ثم عربة الشرطة تحملهم قبل التاسعة بدقائق تطوف بهم عدة شوارع
ثم تستقر بهم الآن في قسم الدقي
العدد 8 أفراد منهم سيتان و طفلتان
الرجا من الصحافيين والمهتمين المتابعة و من المحامين المختصين تقديم العون القانوني لهم
0105200856

--
الاربعاء:
قامت قوات الأمن اليوم باعتقال 12 لاجئا سودانيا من امام مقر المفوضية بالمهندسين و وتوجهت بهم لقسم الدقي نحو الحادية عشر صباحا ولازالوا محتجزين حتى ساعته
اللاجئون ينتمون لاسرتين من دارفور وهم من اسر ضحايا مجزرة المهندسين ولم يتسلموا التعويضات التي صرفت للضحايا في بداية فبراير الماضي من السفارة السودانية بالقاهرة وقدرها 5الاف دولار لاسرة كل ضحية
وعندما ذهبت الاسرتان اليوم للمفوضية استدعى موظفوها الامن لهم وهم محتجزون الان بقسم الدقي
الرجا من الصحافيين والمهتمين المتابعة و من المحامين المختصين تقديم العون القانوني لهم

-- تحديث ليوم الاربعاء
تم الافراج عن المحتجزين الساعة الخاتمسة عصرا بعد أخذ إذن امن الدولة!

S C