السبت، 7 يناير، 2012

Statement by Obama on the Celebration of Coptic Christmas بيان أوباما عن احتفالات عيد الميلاد القبطي

تهنئة ماشي، غير كده خليك ف نفسك يا ظريف


THE WHITE HOUSE
Office of the Press Secretary 
Statement by the President on the Celebration of Coptic Christmas

Michelle and I wish Coptic Orthodox Christians in the United States and around the world a blessed and joyous Christmas.  On this special day, we give thanks for the extraordinary contributions that Coptic Christians have made to the United States.  I want to reaffirm the commitment of the United States to work for the protection of Christian and other religious minorities around the world.   As events in Egypt and elsewhere have illustrated, and as history repeatedly reminds us, freedom of religion, the protection of people of all faiths, and the ability to worship as you choose are critical to a peaceful, inclusive and thriving society.  In this Christmas season, we join our Coptic brothers and sisters around the globe in prayers for peace.
بيان الرئيس عن احتفالات عيد الميلاد القبطي

أعرب أنا وميشيل عن أمنياتنا للمسيحيين الأقباط الأرثوذكس في الولايات المتحدة وحول العالم بعيد ميلاد مبارك وسعيد. في هذا اليوم الخاص، نعرب عن شكرنا للإسهامات الاستثنائية التي قدمها المسيحيون الأقباط إلى الولايات المتحدة. وأود أن أؤكد مجددا التزام الولايات المتحدة بالعمل من أجل حماية الأقليات الدينية المسيحية وغيرها في جميع أنحاء العالم. وكما أوضحت الأحداث في مصر وفي مناطق أخرى، وكما يُذكٍّرنا التاريخ دوماً، فإن حرية الدين، وحماية الناس من جميع الأديان، والقدرة على العبادة وفقاً للاختيار من الأمور بالغة الأهمية للمجتمع المسالم والشامل والمزدهر. في هذا الموسم لعيد الميلاد، ننضم لإخواننا وأخواتنا الأقباط في جميع أنحاء العالم في الصلاة من أجل السلام.

S C