الثلاثاء، 20 أغسطس، 2013

Egypt تحليلان من رويترز عن احتمالات تصاعد العنف من قبل "إسلاميين" و "جهاديين" بمصر

أستبعد قليلا الربط في التقرير الثاني بين ما يقوله أعضاء في الشبكات الجهادية الإليكترونية، والمناصرين لتنظيمات منضوية تحت لواء القاعدة (حتى لو كانت في كينيا، فالسألة ليست بالقرب الجغرافي فقط) وبين قدرتها الفعلية على عمل واسع وقريب داخل مصر، لكن يبقى واردا بالنظر لإمكانية التسلل عبر الحدود من ليبيا وربما السودان وقطاع غزة، والعدد القليل الموجود منهم بالفعل في سيناء وغيرها. بالنسبة لتصريح أيمن الظواهري (ستجد ملخصه هنا)  : فكما ذكر التقرير: لازالت سوريا محل استقطاب للجهاديين ومع اضافة البعد المذهبي تبقى محل تفضيل لدى هؤلاء.
بالنسبة لتمرد أو غضب الإسلاميين المصريين وتصعيدهم الأمور لمواجهات أكثر لاحقا، أكرر أنه كان هناك مجال لاستيعاب هذا الغضب ولو جزئيا، ومحاصرته، أو العمل بمهنية لتقليل الفاقد البشري الضخم الذين سقطوا ضحايا في الـ 50 يوما الماضية. سيكون هناك غضب وانتقام وعمليات قد يكون المستهدف فيها مجرد موظفين أو رجال شرطة وجيش لأنهم يمثلون في وجهة نظرهم النظام لا الدولة. كل الأطراف مسؤولة بصورة أو أخرى عن الوصول بالبلاد لهذا الوضع الدموي. وهم أيضا مطالبون بالحل او التعقل لما يدفعون له البلاد.

مؤشرات تنبيء بتمرد جديد للاسلاميين في مصر
http://ara.reuters.com/article/topNews/idARACAE9B2JTM20130820?sp=true
الحملة ضد الإسلاميين في مصر تمنح القاعدة فرصة جديدة
http://ara.reuters.com/article/topNews/idARACAE9B2JXK20130820?sp=true

S C