الاثنين، 4 يوليو، 2011

المصريون في الإمارات يقاطعون لقاء عصام شرف بسبب إهانة السفير المصري لهم #Tahrir

المصريون في الإمارات يقاطعون لقاء عصام شرف بسبب إهانة السفير المصري في أبوظبي لهم


المصريون في الإمارات يقاطعون  لقاء عصام شرف مع الجالية المصرية بعد أن اشترط السفير المصري في أبوظبي على أي شخص يرغب في حضور اللقاء أن يرسل صورة جواز سفره إلى السفارة قبل الموعد بأيام وينتظر موافقة السفارة على حضوره من عدمه بناء على التحريات الأمنية والوظيفة المثبتة في جواز السفر، وهذا ما يعني أن الأساليب القديمة في معاملة المصريين في الخارج لا تزال كما هي بعد الثورة، فالتحريات الأمنية شرط لا بد من للموافقة على حضور أي لقاء مع أي مسؤول، والتمييز بين المصريين وفقا لوظائفهم ومواقفهم السياسية لايزال هو الموقف المسيطر على مواقف سفراء مصر في الخارج
لذا يطالب المصريون في الإمارات باستقالة السفير المصري في أبوظبي بعد الإهانة الشديدة التي وجهها لهم وجعل معظمهم يقاطعون اللقاء المرتقب اليوم بين رئيس الوزراء والجالية المصرية في فندق قصر الإمارات بالعاصمة أبوظبي، كما يطالبون بضرورة الرقابة على أداء السفارات المصرية في الخارج والتي لا تزال تعامل المصريين بنفس الطريقة التي كانت تعاملهم بها قبل الثورة
صدر عن المصريين في الإمارات
بتاريخ 4 يوليو

S C