الثلاثاء، 1 يناير، 2013

بعد إغلاقه مركز الدراسات السودانية: الأمن السوداني يداهم ويغلق مركز الخاتم عدلان #Sudan

كتب عبدالوهاب همت
أفادت مصادر خاصة أنه وفي حوالي الساعه الثانية من ظهر اليوم الاثنين 31 ديسمبر 2012 وصل 6 أشخاص الى داخل مكاتب مركز الخاتم عدلان للاستنارة والتنميه البشرية  بيتما تواجد أكثر من 18 شخصا في حوش وعدد يماثل كان يتجول محيطا بالمركز وقد طلبوا من الموظفين الموجودين  في المركز اخلاء المبنى  بشكل نهائي وعندما حاول الموظفين حمل اغراضهم الشخصية مثل الكمبيوترات المحمولة أو الكاميرات واجهزة التسجيل تم منعهم من ذلك. وعندما أصروا على طلباتهم  رفضوا ممثلو جهاز الامن السماح لهم واكتفوا بكتابة (أغراض شخصية) على  الكمبيوترات المحمولة ولم يسمحوا لهم  بحمل الحقائب الشخصيه  الا بعد  التأكد من محتوياتها  واثبات انها شخصيه,  وسمح لهم فقط بأخذ الهواتف النقاله (الموبايلات) وبعد ذلك تم حصر ممتلكات ووقع عن المركز د. الباقر العفيف المدير العام بينما وقع انابة عن جهاز الامن ممثل المفوضية.
هذا وستصدر ادارة المركز بيانا توضح فيه الظروفات والملابسات التي تمت , كما ذلك المصدر أن هناك اجراءات قانونية سيقومون باتباعها
. هذا وقد قام المحتلون بابراز الخطاب أدناه.
وزارة الداخلية
مفوضية العمل الانساني.. قرار اداري رقم 20 العام 2012
صورة الى وزير الداخليه
المفوض العام
مدير مكتب الوزير بمفوضية العمل الانساني
مركز الخاتم عدلان (للاستشارة) والتنمية البشرية
قرار صادر من مسجل عام المنظمات في مفوضية العمل الانساني
التأريخ 26 ديسمبر 2012
عملا بأحكام تنظيم قانون العمل الطوعي والانساني  للعام 2006   المادة 14 الفقرة1  البند ب
اصدر القرار  بالغاء تسجيل مركز الخاتم عدلان (للاستشارة) والتنمية البشريه وشطبه من السجل العام للمنظمات الطوعيه المرخص لها بالعمل في السودان .
وعلى جميع الجهات وضع القرار موضع التنفيذ
د. محمد فضل الله سراج الدين
مسجل عام المنظمات في مفوضية العمل الانساني
26 ديسمبر 2012

S C