الاثنين، 3 سبتمبر، 2012

#Sinai تقرير مفصل عن تخصيص مليار و650 مليون جنيه لتنمية سيناء فى الموازنة العامة

تقرر تخصيص مليار و650 مليون جنيه على المشروعات التنموية المختلفة والبنية الأساسية في سيناء والاحتياجات العاجلة لأبناء سيناء خلال العام المالى 2012/ 2013 بحيث تقوم بتنفيذها الوزارات والجهات الحكومية المختلفة تحت إشراف جهاز تنمية سيناء الذى بدأ العمل على أرض الواقع بعد إعداد اللائحة التنفيذية للجهاز وتحديد مقر مؤقت له بالعريش.


جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة جهاز تنمية سيناء الذى عقد الاثنين برئاسة الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء بحضور الوزراء المختصين ورئيس الجهاز ومحافظ جنوب سيناء وسكرتير عام محافظة شمال سيناء وممثلين عن الجهات المعنية بتنمية سيناء.

وقال اللواء شوقي رشوان رئيس جهاز تنمية سيناء - فى مؤتمر صحفى عقب اللقاء - إن الحكومة تدرس إنشاء 3 مناطق حرة في سيناء برفح ونويبع والعريش لتحديد الجدوى الاقتصادية لها والفائدة التي تعود على مصر وليس فقط من أجل توفير بعض البضائع لبعض الأشقاء.

وأضاف أن الحكومة خصصت مليارا و95 مليون جنيه لتنمية سيناء في ميزانية العام الحالي بالإضافة إلى 250 مليون جنيه دعما من وزارة الدفاع لتمويل الاحتياجات العاجلة للمواطنين بسيناء خاصة مشروعات المياه والمدارس ذات الفصل الواحد وتنفذ هذه المشروعات الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلح وفقا للاحتياجات التى يطلبها أهالي سيناء أنفسهم.

وأوضح رشوان أنه سيتم تخصيص 50 مليون دولار منحة أمريكية مشيرا إلى أنه تم توزيع المبلغ الحكومى على الوزراات المختلفة منها الري 332 مليون جنيه من الري والإسكان 238 مليون جنيه والنقل 151 مليون جنيه, والزراعة 140 مليون جنيه والداخلية 75 مليون جنيه والصحة 30 مليون جنيه للإنفاق منها على مشروعات سيناء.


وقال رئيس جهاز تنمية سيناء اللواء شوقي رشوان إن الحكومة تعمل حاليا على الانتهاء من الإجراءات اللازمة لتملك الأراضي للمصريين في سيناء مؤكدا أنه تم في وقت سابق إقرار مبدأ يتيح تملك الأراضي للمصريين ( من حاملي الجنسية المصرية دون سواها ولأبوين مصريين) وما دون ذلك يحصل على الأراضي بحق الانتفاع ومن خلال شركة مساهمة مصرية تكون الأسهم المصرية 55 % للمصريين و45 % من غير المصريين.

وأفاد بأن دور الجهاز سيكون تخطيطيا وإشرافيا للمشروعات التنموية التي ستنفذ من خلال الوزارات المختلفة وسيعرض عليه المشروعات الاستثمارية الجديدة للبت فيها.

وأوضح رئيس جهاز تنمية سيناء أنه تقرر خلال الاجتماع توفير 4 ملايين و100 ألف جنيه لتلبية بعض الاحتياجات العاجلة لأبناء سيناء خاصة فى منطقة الوسط وأنه سيتم من خلالها شراء عدد من سيارات نقل المياه وسيارات الإسعاف مشيرا إلى أن الجهاز طلب من الوزارات المختلفة موافاته بخطط إنفاق المبالغ المخصصة لها فى سيناء لمتابعتها ووضع أولوياتها.

ومن جانبه، قال محمد بهاء الدين وزير الري والموارد المائية إن هناك مقررات مائية لزراعة 80 ألف فدان بسيناء بعد أن تم الإعلان عن طرح هذه الأراضي.
وفي هذا الإطار، قال رئيس جهاز تنمية سيناء إن التعديات على الأراضي في سيناء من أبناء الوادي عن طريق الحصول على العقود من أهالي سيناء مشيرا إلى أن أي وضع يد هاديء ومستقر وقام بزراعة الأراضي سيتم تقنين أوضاعه داعيا رئيس جهاز المستثمرين إلى المشاركة فى عملية تنمية سيناء.

وقال اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء إن الأمن حقق طفرة داخل سيناء بفضل جهود القوات المسلحة ورجال الشرطة والتي بدأت تنعكس إيجابيا على زيادة نسب الإشغال الفندقي بشرم الشيخ التي وصلت إلى 68 % فى فترة عيد الأضحى كما ارتفعت حجوزات السياحة في شهر أكتوبر مشيرا إلى أنه طلب طائرة للمراقبة الأمنية وطائرة إسعاف خاصة في ظل وجود طرق في جنوب سيناء تبلغ 800 كيلومتر لافتا إلى أن رئيس الوزراء وعد ببحث هذا الطلب.
وأضاف أن الاجتماع ناقش تطوير ميناء الطور وإنشاء منطقة حرة في نويبع مشيرا إلى أن رئيس الوزراء عقد اجتماعا لجهاز تنمية سيناء لبحث الإجراءات الخاصة بتنمية سيناء لافتا إلى أنه تم بحث مسألة تطوير ميناء الطور حيث طلب رئيس الوزراء إجراء المزيد من الدراسات الخاصة بهذا الموضوع.

ومن جانبه، أكد اللواء سامح عيسى عبد الله سكرتير عام محافظة شمال سيناء أن رئيس الوزراء طلب التنسيق مع جهاز تنمية سيناء وإنهاء محطات التحلية برفح والشيخ زويد والعريش لافتا إلى أنه يجرى تحديد أولويات تنفيذ المشروعات المقررة في المنحة الأمريكية التي تقدر ب50 مليون دولار.

S C