الجمعة، 4 فبراير، 2011

نص حوار مع البابا شنودة حول اعتصام التحرير #jan25

الحوار جرى الآن مع قناة النيل للأخبار (استماع)
البابا شنودة: احنا كلنا بنحب مصر وسلامها وسمعتها وكرامتها، وكلنا ايضا نرفض التخريب لكن الذي اراه حاليا ان غالبية المعلقين او المتكلمين يتكلمون عن الاحداث وعن تطورها بينما المهم هو الكلام عن الحل، على ان يكون الحل عمليا ومفيدا ويمكن ان ياتي بالنتيجة المرجوة.
 وعن الحل الامثل في مثل هذه الظروف، قال البابا: في الاول شايف ان في بعض نقط مضيئة منها فكرة الحوار مع الاحزاب والقوى السياسية، وايضا الحوار مع لجنة الحكماء التي تكونت، وارجو من صميم قلبي  ان يتم الحوار مع الاخوان المسلمين لكي تتجمع كل الافكار معا.
س: سليمان عرض عليهم لكنهم مترددين حتي الآن؟
 ج: معلهش بالصبر كل حاجة بتيجي بالصبر، ولكن انا اشكر سعة صدر الدولة ، واللي بيرفض النهاردة جايز ما يرفضش بكرة، وكان الوفد والتجمع بعيدين عن الحوار ووافقوا اخيرا، بشيء من الصبر ممكن.
انتوا بتكلموا عن اشياء نافعة ومفيدة والمهم توصيل هذه الاخبار للمعتصمين بالتحرير.
من المهم تقوية الجهاز الامني . مانضمنش ان الشبان اللي بيحافظوا ع الامن في الشوارع الآن متطوعين مشكورين  ربما يتعبوا بعض الشيء لاحقا، ومن الهام وجود جهاز امني قوي لحل هذه الاشكالات، ولابد من اشعار المعتصمين بالخسارة التي تخسرها مصر نتيجة الوضخ الحاضر وانهيار ف نواح كثيرة بالاقتصاد وبكل جوانب البلاد.
والكل يسأل  متي سينتهي كل هذا.
اما الدول التي تتدخل في شؤون مصر فلا نستطيع احدا من نشر اخبار لكن لا نقبل ان يملي احد علينا حلول" لانه ضد السيادة ولا نقبل شروط من بره.
س : عن المكالمة التي جرت اليوم بينه وبين مبارك: انا قلت للرئيس
ان كان ضدك بضعة الاف فمعاه ايضا ملايين. ارجو ان تتم الامور بكل كرامة للرجل الذي خدمنا لسنين
لكن الوضع الحالي ..... ولابد ان تحل الامور مع جدول زمني . النهاردة بدون وضع عامل زمني هذا غير معقول. كل شيء له مدي زمني ليحدث.
نحنس: ماذا تقول للمعتصمين:
ج ليل نهار ندعو : يارب سترك ع البلد. من جهة الشباب المعتصمين ارجوهم انهم يسمعوا كل الاخبار الموجودة ويشوفوا ايه التنازلات اللي حصلت وان الجو هايتصلح هايتصلح وبلاش الخسارة التي تتكرر كل يون نتيجة هذا العتصام وايضا الرعب الذي يوجد عند العائلات الذي لا نستطيع الاطمئنان عليهم باي شكل. ربنا يستر ويهدي الكل.

S C