الأحد، 17 يناير، 2010

صور من غرفة احتجازنا في مديرية أمن قنا

اسعاف المعتقل طارق- ٢٤ سنة من أهالي سوهاج (تعرض لاغماء مرتين الجمعة، وحاول د مصطفي النجار اسعافه ونقل في المرة الثانية للمستشفى)

وتعرض لاغماء ثالث في صباح اليوم الثاني.





حمام الكموني-  (اذا كان الدفاع عن الحق جريمة فليحيا عالم الاجرام:يا راجل)   
 
 مروا من هنا - وكتبت برضه انهم جابولنا شاي اول ما وصلنا..للذكرى الخالدة!

واحنا بنراقب الأمن م الشباك

الأمن الوحش اللي احنا بنراقبه

 
 اودة الحجز

ومفتوحة على بيت الادب- ماهو حمام تركي بقى، وكنت بستخدم تليفوني المحمول داخله لزوم التخفي يعني




 من وصايا السابقين
 

  













عربية الترحيلات

وكنا رايحين جايين

ياللا كل احتجاز وانتوا طيبين وتصبحوا على خير
أميرة

S C