الاثنين، 2 أبريل، 2007

مفوضية اللاجئين تكرر استدعاء الأمن لأسر ضحايا مجزرة المهندسين

لقد تكرر ما حدث الأربعاء الماضي
عند مراجعة أسرتي الضحيتين السودانيتين( قذافي وفضل)
للمفوضية حسب طلب الأخيرة منهم
في الثامنة صباح اليوم الاثنين
فوجئوا بحاجز حديدي حولهم يفصلهم عن مدخل استعلامات المفوضية حيث منعوا من الدخول و كانوا قد منعوهم من الوقوف مع بقية اللاجئن السودانيين،
ثم عربة الشرطة تحملهم قبل التاسعة بدقائق تطوف بهم عدة شوارع
ثم تستقر بهم الآن في قسم الدقي
العدد 8 أفراد منهم سيتان و طفلتان
الرجا من الصحافيين والمهتمين المتابعة و من المحامين المختصين تقديم العون القانوني لهم
0105200856

--
الاربعاء:
قامت قوات الأمن اليوم باعتقال 12 لاجئا سودانيا من امام مقر المفوضية بالمهندسين و وتوجهت بهم لقسم الدقي نحو الحادية عشر صباحا ولازالوا محتجزين حتى ساعته
اللاجئون ينتمون لاسرتين من دارفور وهم من اسر ضحايا مجزرة المهندسين ولم يتسلموا التعويضات التي صرفت للضحايا في بداية فبراير الماضي من السفارة السودانية بالقاهرة وقدرها 5الاف دولار لاسرة كل ضحية
وعندما ذهبت الاسرتان اليوم للمفوضية استدعى موظفوها الامن لهم وهم محتجزون الان بقسم الدقي
الرجا من الصحافيين والمهتمين المتابعة و من المحامين المختصين تقديم العون القانوني لهم

-- تحديث ليوم الاربعاء
تم الافراج عن المحتجزين الساعة الخاتمسة عصرا بعد أخذ إذن امن الدولة!

S C