الأحد، 20 أبريل، 2014

مائة عام على مذبحة العمال في لودلو

يمر اليوم (20 أبريل نيسان 2014) قرن من الزمان على مذبحة العمال في لودلو، عندما قتلت قوات حكومية (الحرس الوطني) وحراس 39 عاملا على الأقل بينهم أطفال (11 طفلا) ونساء من ضمن عمال بمجال الطاقة والفحم كانوا معتصمين في  كولورادو الأمريكية. لكن قائمة متاحة محل إجماع تضم 19 اسما فقط.
لقد جرى ولوقت طويل تجاهل هذه الحادثة في كثير من وسائل الإعلام وكتب التاريخ.
، ويقول المؤرخ الأمريكي هوارد زين انه دهش من كون مناهج التعليم بأمريكا لم تأت على ذكر هذه الحادثة المفصلية في تاريخ البلاد والنضال من أجل حقوق العمال.
استمر عمال المنجم من سبتمبر أيلول 1913 حتى ديسمبر كانون ثان من نفس العام. في العام التالي بدأت المذبحة في نهاية يوم طويل من الهجوم من قبل حراس المعسكر على العمال.
لقد أعقب الهجوم ولعشرة أيام هجوم مضاد من قبل عمال مسلحين على عدة مواقع وأسفر ذلك عن مقتل العشرات.
ج رى تحقيق واجتماع في الكونجرس وتغيرت (جزئيا) قوانين العمال وخاصة المتعلقة بعدد ساعات العمل واشراك الأطفال في العمل الثقيل والخطر.



للمزيد

وهنا أيضا ما ورد عنها في ويكيبيديا
برنامج الديموقراطية الآن يلتقي بموسيقي وابنة وحفيدة وودي جوثري (وقدم جوثري أغان شعبية بعضها عن العمال وحقوقهم، وأحدها عن هذه الحادثة تحديدا)


S C